السؤال‭:‬

قررت‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬سباق‭ ‬الرجل‭ ‬الحديدي‭ ‬70‭.‬3‭ ‬في‭ ‬دبي‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2016‭. ‬ما‭ ‬هي‭ ‬الحقيقة‭ ‬العلمية‭ ‬الكامنة‭ ‬وراء‭ ‬تجهيز‭ ‬جسمي‭ ‬لأتمكن‭ ‬من‭ ‬تحقيق‭ ‬هذا‭ ‬الهدف؟‭ ‬

الجواب‭: ‬يتطلب‭ ‬مثل‭ ‬هذا‭ ‬الإلتزام‭ ‬الذي‭ ‬يحتاج‭ ‬إلى‭ ‬قدرة‭ ‬كبيرة‭ ‬على‭ ‬التحمّل‭ ‬تزويد‭ ‬مسبق‭ ‬بالطاقة‭. ‬سباق‭ ‬half Ironman‭ (‬مسافة‭ ‬70‭.‬3‭ ‬ميل‭)- ‬إذا‭ ‬ضغطت‭ ‬على‭ ‬نفسك‭ ‬كثيراً‭- ‬ستنجز‭ ‬السباق‭ ‬مستخدماً‭ ‬حوالى‭ ‬70‭ ‬إلى‭ ‬80٪‭ ‬من‭ ‬سرعتك‭ ‬القصوى،‭ ‬أو‭ ‬قوّتك،‭ ‬لمدّة‭ ‬خمس‭ ‬ساعات‭ ‬على‭ ‬الأقل‭. ‬
وفي‭ ‬حال‭ ‬كان‭ ‬السباق‭ ‬يتضمن‭ ‬بعض‭ ‬التسلّق‭ (‬ليس‭ ‬في‭ ‬دبي‭)‬،‭ ‬أو‭ ‬العدو‭ ‬بأقصى‭ ‬سرعة‭ ‬لتتجاوز‭ ‬شخص‭ ‬ما،‭ ‬أو‭ ‬زيادة‭ ‬سرعتك‭ ‬للوصول‭ ‬إلى‭ ‬خط‭ ‬النهاية،‭ ‬فإنّك‭ ‬ستستخدم‭ ‬ما‭ ‬يتراوح‭ ‬بين‭ ‬85‭ ‬إلى‭ ‬95٪‭ ‬من‭ ‬سرعتك‭ ‬القصوى‭. ‬فكلّما‭ ‬ازدادت‭ ‬نسبة‭ ‬سرعتك‭ ‬القصوى،‭ ‬ترتفع‭ ‬نسبة‭ ‬الكربوهيدرات‭ ‬التي‭ ‬سوف‭ ‬تحرقها‭ ‬للحصول‭ ‬على‭ ‬الطاقة‭. ‬حتى‭ ‬لو‭ ‬كنت‭ ‬تتبع‭ ‬نظاماً‭ ‬غذائياً‭ ‬خالٍ‭ ‬من‭ ‬الكربوهيدرات،‭ ‬ستحتاج‭ ‬دائماً‭ ‬إليها‭ ‬للحصول‭ ‬على‭ ‬الطاقة‭. ‬
أظهرت‭ ‬الأبحاث‭ ‬أنّه‭ ‬ثمّة‭ ‬حاجة‭ ‬إلى‭ ‬حوالى‭ ‬10‭ ‬غرام‭ ‬من‭ ‬الكربوهيدرات‭ ‬لكلّ‭ ‬كيلوغرام‭ ‬من‭ ‬وزن‭ ‬الجسم‭ ‬قبل‭ ‬بضعة‭ ‬أيام‭ ‬من‭ ‬السباق‭ ‬لتزويد‭ ‬العضلات‭ ‬مسبقاً‭ ‬وبشكلٍ‭ ‬كامل‭ ‬بالكربوهيدرات‭ ‬المخزنة‭ (‬الجلايكوجين‭). ‬لكن‭ ‬ثمّة‭ ‬فائدة‭ ‬إضافية‭: ‬تحتوي‭ ‬الكربوهيدرات‭ ‬المخزنة‭ ‬في‭ ‬العضلات‭ ‬على‭ ‬أربعة‭ ‬أضعاف‭ ‬كمية‭ ‬المياه‭. ‬وتماماً‭ ‬كما‭ ‬يحمل‭ ‬الجمل‭ ‬الماء‭ ‬الإضافي‭ ‬في‭ ‬مجرى‭ ‬الدّم،‭ ‬قد‭ ‬يعمل‭ ‬الماء‭ ‬المخزن‭ ‬مع‭ ‬الجلايكوجين‭ ‬في‭ ‬العضلات‭ ‬كخزان‭ ‬احتياطي‭ ‬للماء‭- ‬في‭ ‬سباق‭ ‬70‭.‬3‭. ‬اختر‭ ‬الأطعمة‭ ‬والمكملات‭ ‬الغذائية‭ ‬الغنيّة‭ ‬بالكربوهيدرات‭ ‬التي‭ ‬ستزيد‭ ‬قدرتك‭ ‬على‭ ‬التحمل،‭ ‬والتي‭ ‬تسبب‭ ‬حدّ‭ ‬أدنى‭ ‬أو‭ ‬عدم‭ ‬الشعور‭ ‬بالنفخة،‭ ‬وتوّقع‭ ‬كسب‭ ‬ما‭ ‬يصلّ‭ ‬إلى‭ ‬2،5‭ ‬كلغ‭ ‬من‭ ‬الوزن‭ (‬أو‭ ‬ربما‭ ‬أكثر‭). ‬لكن‭ ‬لا‭ ‬تقلق،‭ ‬ستخسر‭ ‬هذا‭ ‬الوزن‭ ‬الزائد‭ ‬فور‭ ‬الإنتهاء‭ ‬من‭ ‬السباق‭! ‬

معلومات‭ ‬عن‭ ‬الكاتب
أنتوني‭ ‬ألمادا‭- ‬مؤسس‭ ‬شركة‭ ‬Vitargo Global Sciences‭ ‬محدودة‭ ‬المسؤولية‭ ‬ومديرها‭ ‬التنفيذي‭- ‬بدأ‭ ‬العمل‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬التغذية‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬1975‭. ‬خرّيج‭ ‬جامعة‭ ‬كاليفورنيا‭ ‬في‭ ‬بيركلي،‭ ‬شارك‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬1992‭ ‬في‭ ‬تأسيس‭ ‬شركة‭ (‬EAS‭) ‬التي‭ ‬أصبحت‭ ‬رائدة‭ ‬في‭ ‬إنتاج‭ ‬الكرياتين‭ ‬مونوهيدرات‭. ‬كما‭ ‬أنّه‭ ‬شريك‭ ‬في‭ ‬تأليف‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬30‭ ‬مقال‭ ‬صحفي‭ ‬علمي‭ ‬وهو‭ ‬أيضاً‭ ‬أحد‭ ‬مؤسسي‭ ‬الجمعية‭ ‬الدولية‭ ‬للتغذية‭ ‬الرياضية‭ (‬ISSN‭) ‬وعضو‭ ‬فيها‭. ‬

Related Posts