إذا‭ ‬كنت‭ ‬تبحث‭ ‬عن‭ ‬نظام‭ ‬غذائي‭ ‬لإكمال‭ ‬الفوائد‭ ‬المكتسبة‭ ‬من‭ ‬الوقت‭ ‬الذي‭ ‬تمضيه‭ ‬في‭ ‬نادي‭ ‬فتنس‭ ‬فيرست،‭ ‬جرب‭ ‬حمية‭ ‬المحارب‭! ‬تبدو‭ ‬هذه‭ ‬الحمية‭ ‬الغذائية‭ ‬صارمة‭ ‬للغاية،‭ ‬لكن‭ ‬هل‭ ‬تحقق‭ ‬بالفعل‭ ‬النتائج‭ ‬المرجوة؟‭ ‬
 
ثمّة‭ ‬مجموعة‭ ‬واسعة‭ ‬من‭ ‬الحميات‭ ‬الغذائية‭ ‬التي‭ ‬تناسب‭ ‬كافة‭ ‬الأذواق‭ ‬والاتجاهات‭. ‬تعتمد‭ ‬فكرة‭ ‬حمية‭ ‬المحارب،‭ ‬المصمّمة‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬Ori‭ ‬Hofmekler‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2002،‭ ‬على‭ ‬تناول‭ ‬الطعام‭ ‬فقط‭ ‬لمدّة‭ ‬أربع‭ ‬ساعات‭ ‬في‭ ‬اليوم‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬أيّ‭ ‬قيود‭. ‬مما‭ ‬يعني‭ ‬الامتناع‭ ‬عن‭ ‬تناول‭ ‬الطعام‭ ‬لمدّة‭ ‬20‭ ‬ساعة‭ ‬في‭ ‬اليوم‭. ‬هل‭ ‬تعتبر‭ ‬هذه‭ ‬الحمية‭ ‬فعّالة؟‭ ‬
 
النظرية
تحدّ‭ ‬وجبة‭ ‬الطعام‭ ‬العالية‭ ‬السعرات‭ ‬الحرارية‭ ‬من‭ ‬امتصاص‭ ‬الطاقة‭ ‬والمغذيات،‭ ‬لهذا‭ ‬السبب‭ ‬لا‭ ‬نستفيد‭ ‬من‭ ‬كلّ‭ ‬شيء‭ ‬نتناوله‭. ‬مما‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬توليد‭ ‬تأثير‭ ‬حراري‭ ‬إلزامي،‭ ‬يساهم‭ ‬في‭ ‬تعزيز‭ ‬إنفاق‭ ‬الطاقة‭ ‬بعد‭ ‬تناول‭ ‬وجبة‭ ‬الطعام‭. ‬وبالتالي‭ ‬يعزز‭ ‬مستويات‭ ‬هرمون‭ ‬اللبتين‭ ‬طوال‭ ‬اليوم‭ ‬التالي‭ ‬وكنتيجة‭ ‬لذلك‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬شعور‭ ‬بالشبع‭ ‬لفترة‭ ‬أطول‭- ‬ومن‭ ‬الناحية‭ ‬النظرية‭- ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬قدرة‭ ‬أفضل‭ ‬على‭ ‬استخدام‭ ‬الدهون‭ ‬كمصدر‭ ‬للطاقة‭.  ‬
 في‭ ‬المختبر
أجريت‭ ‬دراسات‭ ‬عدّة‭ ‬حول‭ ‬هذا‭ ‬الموضوع‭ ‬على‭ ‬الفئران‭ ‬المستخدمة‭ ‬في‭ ‬المختبرات‭ ‬ووجدت‭ ‬أنّ‭ ‬التغذية‭ ‬المقيدة‭ ‬تؤدي‭ ‬إلى‭ ‬التكيّف‭ ‬الإيجابي‭ ‬وتحافظ‭ ‬على‭ ‬معدل‭ ‬ضربات‭ ‬القلب‭ ‬في‭ ‬وضع‭ ‬طبيعي‭. ‬لكن‭ ‬لدى‭ ‬هذه‭ ‬الحيوانات‭ ‬ذات‭ ‬النشاط‭ ‬الليلي‭ ‬نظم‭ ‬بيولوجي‭ ‬مختلف‭ ‬تماماً‭ ‬عن‭ ‬البشر،‭ ‬لذلك‭ ‬ينبغي‭ ‬أنّ‭ ‬نتوقع‭ ‬مع‭ ‬البشر‭ ‬وقت‭ ‬التغذية‭ ‬في‭ ‬الصباح،‭ ‬وليس‭ ‬في‭ ‬المساء‭.‬
ساعة‭ ‬الجسم‭ ‬الداخلية
شعور‭ ‬التأقلم‭ ‬في‭ ‬أجسامنا‭ ‬ينظم‭ ‬عملية‭ ‬التمثيل‭ ‬الغذائي،‭ ‬وتزيد‭ ‬المستقبلات‭ ‬في‭ ‬خلال‭ ‬النهار،‭ ‬وتبلغ‭ ‬ذروتها‭ ‬أثناء‭ ‬الليل‭ ‬كما‭ ‬تنخفض‭ ‬في‭ ‬الصباح‭. ‬تعتبر‭ ‬هذه‭ ‬الوتيرة‭ ‬النقيض‭ ‬لإنتاج‭ ‬هرمون‭ ‬الكورتيزول‭ ‬وتؤدي‭ ‬بالتالي‭ ‬إلى‭ ‬خلل‭ ‬في‭ ‬النظام‭ ‬البيولوجي‭ ‬مما‭ ‬ينتج‭ ‬عنه‭ ‬التعرّض‭ ‬إلى‭ ‬ارتفاع‭ ‬في‭ ‬هرمون‭ ‬الكورتيزول‭ ‬الذي‭ ‬يبرمج‭ ‬الجسم‭ ‬للاحتفاظ‭ ‬بالدهون‭. ‬
النتيجة
قد‭ ‬يعتبر‭ ‬من‭ ‬الممكن‭ ‬التخطيط‭ ‬لحمية‭ ‬المحارب‭ ‬خلال‭ ‬دورة‭ ‬اللاعب‭ ‬الرياضي‭ ‬السنوية‭ ‬لاسيما‭ ‬إذا‭ ‬تم‭ ‬وضع‭ ‬هذه‭ ‬الخطة‭ ‬لفترة‭ ‬زمنية‭ ‬قصيرة،‭ ‬لكن‭ ‬قد‭ ‬نلاحظ‭ ‬على‭ ‬المدى‭ ‬الطويل‭ ‬تغييرات‭ ‬هرمونية‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬جراء‭ ‬التغيير‭ ‬في‭ ‬النظام‭ ‬البيولوجي‭ ‬وقد‭ ‬يترجم‭ ‬ذلك‭ ‬في‭ ‬زيادة‭ ‬في‭ ‬تراكم‭ ‬الدهون‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬البطن‭.  ‬
معلومات‭ ‬عن‭ ‬الكاتب
Pedro Ferreira‭,  ‬برتغالي‭ ‬الأصل،‭ ‬هو‭ ‬مدير‭ ‬عام‭ ‬في‭ ‬نادي‭ ‬فتنس‭ ‬فيرست‭ ‬في‭ ‬مجمع‭ ‬360‭. ‬حاصل‭ ‬على‭ ‬شهادة‭ ‬بكالوريوس‭ ‬في‭ ‬التربية‭ ‬البدنية‭ ‬وشهادة‭ ‬ماجستير‭ ‬في‭ ‬إدارة‭ ‬الأعمال‭. ‬كما‭ ‬أنّه‭ ‬مدرب‭ ‬كروس‭ ‬فيت‭ ‬للمستوى‭ ‬الأول‭ ‬و‭ ‬مدرب‭ ‬BodyPump‭ ‬في‭ ‬شركة
 Les Mills‭ ‬العالمية‭. ‬
للمزيد‭ ‬من‭ ‬المعلومات‭ ‬
الإتصال‭ ‬على
الرقم‭ ‬2530‭ ‬9770

Related Posts