أ ف ب:

فاز عبد الله الرشيدي ببرونزية أطباق السكيت في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية المقامة في ريو دي جانيرو البت في ثاني ميدالية لرماة من الكويت تحت العلم الأولمبي.

أحرز الرامي الكويتي عبدالله الرشيدي المشارك تحت العلم الأولمبي برونزية منافسات السكيت ضمن ألعاب ريو دي جانيرو الأولمبية، بعد أيام من تتويج مواطنه فهيد الديحاني بذهبية الحفرة المزدوجة.

ونال الذهبية الإيطالي غابرييلي روسيتي والفضية السويدي ماركوس سفنسون.

وكان الرشيدي (53 عاما) تصدر التصفيات التمهيدية مسقطا 123 طبقا من أصل 125، بالتساوي مع سفنسون. لكنه أهدر مرتين في نصف النهائي ليحقق 14 نقطة بالتساوي مع الدنماركي يسبر هانسن والسويدي ستيفان نيلسون، فخاضوا جولة تمايز أهلته (4-3) إلى مواجهة الميدالية البرونزية، حيث تفوق بشكل صريح على الأوكراني ميكولا ميلتشيف 16-14.

وتأهل ستة رماة إلى نصف النهائي، حيث بدأ احتساب الأطباق من نقطة الصفر.

وراحت الذهبية لروسيتي، إذ لم يخطئ في جولته الأخيرة محققا 16 نقطة كاملة، مقابل 15 لسفنسون الذي أخطأ في الرمية الأخيرة.

وخرج المصري عزمي محيلبه (25 عاما) مسقطا 22 طبقا من أصل 25 في الجولة الرابعة، ليدفع ثمنها بطاقة التأهل إلى نصف النهائي، وحل في المركز الحادي عشر.

وسار الرشيدي على خطى مواطنه فهيد الديحاني الذي حصد الذهبية قبل 4 أيام بتتويجه في مسابقة الحفرة المزدوجة “دبل تراب”، وذلك بعد برونزيتي المسابقة ذاتها في اولمبياد سيدني 2000 ومسابقة الحفرة “تراب” في لندن 2012.

وشهدت جولتا القطري ناصر العطية، حامل برونزية 2012، تحسنا طفيفا مقارنة مع يوم الجمعة المخيب، فأنزل 24 ثم 23 طبقا أبقوه في المركز 31 قبل الأخير (111)، والذي احتله مواطنه راشد العذبه (109).

وحل الإماراتي سعيد بن مكتوم آل مكتوم في المركز السابع عشر (118) والكويتي سعيد حبيب في العشرين (117) والمصري فرانكو دوناتو في الثامن والعشرين (115) والإماراتي سيف بن فطيس في التاسع والعشرين (114).