أعلن مدرب مانشستر يونايتد الإنجليزي جوزيه مورينيو غياب المهاجم وين روني عن مواجهة فينوورد الهولندي  في الدوري الأوروبي لكرة القدم لإراحته.

وقال مورينيو إنه يريد أن يكون روني (30 عاما) في حالة بدنية جيدة أمام واتفورد في الدوري الممتاز يوم الأحد المقبل.

وأضاف مورينيو أن وين روني “لعب في كل مباراة منذ بداية الموسم. كما لعب مع إنجلترا طوال 90 دقيقة”.

ولعب روني كافة مباريات يونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم وقاد إنجلترا نحو الفوز على سلوفاكيا في تصفيات كأس العالم في وقت سابق من الشهر الجاري.

وتابع “أريد أن يكون بحالة جيدة في المباراة المقبلة بالدوري. في المركز الذي يلعب فيه. لدي الكثير من الحلول ولاعبون كان من الصعب للغاية أن يحصلوا على فرصة”.

وغاب هنريخ مخيتاريان وجيسي لينغارد -الذي تم استبداله في الشوط الأول من خسارة يونايتد 2-1 أمام مانشستر سيتي يوم السبت الماضي- عن بعثة الفريق المتوجهة إلى روتردام.

وشملت التشكيلة تيموثي فوسو منساه وغاب عنها المدافعان المحوريان لوك شو وأنطونيو فالنسيا.

وأشار مورينيو إلى أن ماركوس راشفورد سيلعب ضمن التشكيلة الأساسية للمرة الأولى هذا الموسم في حين ضمت التشكيلة -المؤلفة من 20 لاعبا- كلا من ممفيس ديباي وآشلي يانغ ومايكل كاريك.

المصدر: رويترز