نجح الياباني كي نيشيكوري المصنف سادسا في الفوز على البريطاني أندي موراي المصنف ثانيا بثلاث مجموعات مقابل إثنتين ليتأهل الى نصف النهائي من بطولة امريكا المفتوحة للتنس.

واحتاج نيشيكوري -الذي بات على بعد مباراتين فقط لكي يصبح أول آسيوي يحرز بطولة كبرى- لنحو أربع ساعات بقليل للتخلص من بطل ويمبلدون وحامل ذهبية أولمبياد ريو.

وساهم المطر في خسارة موراي لأنه انتزع الفوز بالمجموعة الأولى في 35 دقيقة، قبل أن يبدأ هطول الأمطار ما أجبر المنظمين على إقفال سقف الملعب.

وخلال فترة التوقف التي دامت حوالي عشرين دقيقة، نجح نيشيكوري في الحصول على بعض النصائح من مدربيه مايكل تشانغ ودانتي بوتيني، وغير إستراتيجيته لينجح في حسم المباراة.

وكان اللاعب الياباني بلغ نهائي فلاشينغ ميدوز قبل سنتين، وخسر أمام الكرواتي مارين سيليتش.

ووضع نيشيكوري حدا لسلسلة رائعة لموراي الذي بلغ المباراة النهائية في سبع دورات وبطولات شارك فيها، وكان الأخير يمني النفس أن يصبح رابع لاعب بالتاريخ يخوض المباراة النهائية للبطولات الأربع الكبرى خلال عام واحد ويضع حدا لسيطرة الصربي نوفاك ديوكوفيتش.

ويلتقي نيشيكوري في نصف النهائي مع السويسري ستانيسلاس فافرينكا المصنف الثالث الذي هزم الأرجنتيني خوان مارتن دل بوترو الفائز بلقب البطولة عام 2009 والعائد إلى الملاعب بعد غياب سنتين بداعي الإصابة.

Related Posts