وسط شكوك حول لياقته وجاهزيته، نجح المصنف الاول وحامل اللقب نوفاك ديوكوفيتش بالفوزعلى البولندي يرزي يانوفيتش  6-3 و5-7 و6-2 و6-1،

وبعد بداية مذهلة للموسم بالنسبة لديوكوفيتش، وإحراز لقبي أستراليا المفتوحة، وفرنسا المفتوحة، ورفع رصيده إلى 12 لقباً في البطولات الأربع الكبرى، تراجع مستوى اللاعب الصربي بشدة وخرج من الدور الثالث لبطولة ويمبلدون، والدور الأول لأولمبياد ريو دي جانيرو.

وربما كان ديوكوفيتش سيودع بطولة أمريكا مبكراً، إذا لم يكن يلعب أمام لاعب يتأخر عنه بفارق 246 مركزاً في التصنيف، والذي سبق له اجتياز الدور الأول مرة واحدة في 4 محاولات سابقة للمسابقة.

المصدر: رويترز